أنت هنا

المنتدى الإعلامي السنوي الثاني

العنوان: صورة المملكة العربية السعودية في العالم

التاريخ 18-21 شعبان 1425 هـ – الموافق 02-05 أكتوبر 2004 م

المكان: قاعة الملك فيصل “الرياض”

مقدمة:
يعبر مفهوم الصورة الذهنية عن التصورات التي يحملها الناس في مختلف الدول عن العالم من حولهم بمكوناته المختلفة وتعد الصورة نتاجاً طبيعياً لجماع خبرات الأفراد المباشرة وغير المباشرة التي يتلقونها عبر تفاعلاتهم الاتصالية المختلفة وتكتسب الصورة في بعدها الدولي أهمية خاصة من خلال تأثيرها في الرأي العام السائد نحو مختلف الجوانب ذات العلاقة بالصورة حيث تقوم الصورة من خلال تأديتها لوظائفها النفسية والاجتماعية بدور رئيس في تكوين الرأي العام وتوجيهه باعتبارها مصدر آراء الناس واتجاهاتهم وسلوكهم، وانطلاقاً من العلاقة الجذرية بين الصورة الذهنية وتكوين الرأي العام اهتمت الدول بمؤسساتها المختلفة لدراسة الصورة السائدة عنها في مختلف دول العالم من أجل التمهيد لوضع الاستراتيجيات الإعلامية الكفيلة بإيجاد صور ذهنية ايجابية عن هذه الدول تكفل وجود رأي عام مناصر لقضاياها ومواقفها المختلفة. 

ولقد ضاعفت التغيرات الدولية الحديثة من أهمية دراسة الصورة الذهنية عن المملكة في مختلف دول العالم والعوامل المتعلقة بتكوينها والبرامج اللازمة لتحسينها وبخاصة في ظل تنامي الحملات الإعلامية التي باتت تواجهها المملكة في الدول الغربية وبخاصة الولايات المتحدة الأمريكية من هنا يأتي تخصيص الجمعية السعودية للإعلام والاتصال للمنتدى الإعلامي السنوي الثاني لدراسة الصورة الذهنية السائدة عن المملكة في مختلف دول العالم من حيث أبعاد الصورة ودور الأنماط الاتصالية المختلفة في تكوين أو تغيير الصورة مع استعراض عدد من التجارب الإعلامية الدولية الناجحة في مجال تحسين الصورة بحيث يمكن الإفادة من هذه التجارب في إعداد برامج مقترحة لتحسين صورة المملكة في دول العالم.

هدف المنتدى
كما ذكر أنفاً ، فإن الهدف من هذا المنتدى هو التعرف على واقع الصورة الذهنية للمملكة في العالم والسبل الكفيلة بتحسين هذه الصورة. 

محاور المنتدى
تلخصت المحاور في التالي: 

1. صورة المملكة في وسائل الإعلام في العالم.

2. أنماط الاتصال غير الجماهيري في العالم وبناء الصورة.

3. مصادر المعلومات المتاحة عن المملكة ودورها في بناء الصورة.

4. الأبعاد السياسية والثقافية لصورة المملكة في العالم.

5. دور الدبلوماسية السعودية في بناء صورة المملكة في العالم. 

6. الممارسات الإعلامية والاتصالية المبذولة لتحسين صورة المملكة في العالم.

7. الدراسات العربية والغربية لصورة المملكة في العالم.

8. نماذج للحملات الدولية الناجحة في مجال تحسين الصورة.

9. نماذج مقترحة لبرامج تحسين صورة المملكة في العالم.

الجهات المشاركة
كون هذا الموضوع ذا أهمية كبرى في وقتنا الحاضر للمكانة العالمية والثقل الإسلامي للمملكة العربية السعودية رأت الجمعية السعودية للإعلام والاتصال أن يأخذ هذا المنتدى الطابع الدولي ،فقامت بدعوة مجموعة كبيرة من رجال الإعلام والمختصين من مختلف دول العالم للمشاركة فيه واستقصاء آرائهم حول صورة المملكة والبحث في سبل تحسين الصورة وبلغ عدد الدول المشاركة أكثر من (13 دولة). 

ومثل المشاركون كلا من:
الولايات المتحدة الأمريكية، أستراليا، روسيا، المملكة المتحدة، فرنسا، اليابان، الصين، كوريا الجنوبية، الهند، باكستان، مصر، سورية، سلطنة عمان، ومملكة البحرين.

علاوة إلى توجيه الدعوة لعدد من أصحاب السمو والأكاديميين المختصين ورجال الإعلام السعوديين والشركات الكبرى.